Sunday, June 14, 2020



أعلنت وزارة الصحة السعودية اليوم (الأحد) تسجيل 4233 إصابة جديدة بفيروس كورونا.

وقال المتحدث باسم وزارة الصحة الدكتور محمد العبد العاليخلال مؤتمر صحافي إنه تم رصد 1735 إصابة في الرياض إلى جانب 352 حالة في جدة و314 إصابة في مكة المكرمة و161 حالة في الدمام و158 إصابة بالمدينة المنورة.

وبذلك يرتفع العدد الإجمالي للإصابات في السعودية إلى 127541 منها 41849 حالة نشطة بينها 1855 حالة تتلقى الرعاية في العناية المركزة.

وأضاف المتحدث أنه تم رصد هذه الحالات من خلال الفحوصات المخبرية التي وصل عددها إلى مليون و106 آلاف في المملكة حتى الآن أي بزيادة قدرها 19377 عن أمس.

كما تم تسجيل 2172 حالة تعافٍ جديدة من «كورونا» في السعودية ليرتفع إجمالي حالات الشفاء إلى 84720.

في المقابل تم تسجيل 40 حالة وفاة بفيروس كورونا في السعودية ما يرفع عدد المتوفين إلى 972.

وخلال الإيجاز الصحافي قال المتحدث نواصل رصد ارتفاع الحالات الحرجة في مناطق المملكة وهناك متابعة دائمة لها مشيراً إلى أن الازدياد في الحالات الحرجة، تكون خلفه أعداد ممن يحتاجون الرعاية الصحية ولم تزد أعدادهم إلا لوجود انتشار للعدوى بشكل نشط في أفراد المجتمع ويُربط بعدة عوامل أهمها عدم أخذ الاحتياطات اللازمة.

وتابع الدكتور العبد العالي قائلاً 90 في المائة من الحالات الحرجة مسجلة في الرياض ومكة المكرمة والمنطقة الشرقية والمدينة المنورة ومحافظة جدة مؤكداً أن معدل نمو العدوى ينخفض، حتى نزل تحت مستوى 1 ولله الحمد، ولكنّ هناك ارتداداً للمنحنى وارتفاعاً في الآونة الأخيرة يدل على نشاط في انتقال الفيروس بين أفراد المجتمع نتيجة المخالطة المجتمعية وقال أمامنا مساران قد يرتفع معدل نمو العدوى إذا واصل المجتمع عدم التقيد والالتزام وبإمكاننا العودة للانخفاض بأيدينا.

وأوضح الدكتور العبد العالي أن خدمة تباعد التي تم تدشينها من قبل وزارة الصحة من الخدمات الجديدة التي يتاح من خلالها للشخص معرفة ما إذا كان مخالطاً لحالة سابقة إضافة إلى احتواء الحالات المصابة والمخالطة للحد من انتشار الفيروس.

وأكد المتحدث، أن «أي منطقة تحتاج لتدخل أو احترازات إضافية، فإن التقييم مستمر، ومتى ما دعت الحاجة سيتم التطبيق»، إضافة إلى أن «خطة العودة تسير بشكل صحيح، ومتى ما التزم المجتمع ستكون عودتنا للحياة الطبيعية ناجحة أكثر».

This post have 0 Comments


EmoticonEmoticon

Next article Next Post
Previous article Previous Post

TOP-LEFT ADS